ضوء

رسائلَ مُغلْغلَة [5]

 Refraction,small_wm_cte

طريق الطموح الذي تعشقينه ياصديقتي بشراكِ بشراكِ  ..

قد بانت ملامحهُ أو بدأت تبين وتخفي عن مرآتهُ التي ترين من خلالها شيئًا من ذاك الغبشُ الذي كان واحدًأ من مجموعة عوائق ،

لم تكن تعني شيئًا صعبًا بالنسبة لكِ .. بل كانت أطرافَ أناملٍ تمسكتِ بها طويلاً وكلما زادَ إيلامكِ ازداد التشبث بها أكثر وأكثر ،

 لأنكِ علمتِ تمامًا  وعلمتني مرارًا دون أن تثرثري كثيرًا أن ألمها لايعدوا عن كونه  ألم سيموت و مآله الأخير أمل ونجاح وفلاح .

أتذكرك ولا أجرؤ أن أبالغ ؛

أترين قطرة الماء ؟! .. تشبهكِ صدقًا وربما تشبهينها !

هي كأنتِ .. الأشواكُ من أسفل منها ومن أعلاها وإلى جنبيها ، والقاع البعيد كأنهُ ماثلٌ أمامي يرتقبُ هطولها بيد أنها لا تفنى ولن تفنى وإن هطلت !

مشهدها الذي يروي قصة الصمود يبعثُ لي رسائلَ صامتة وجميلة للغاية  .

وإن وقعت وحيل بينها وبين ذاك الصمود فلن يكون وقوعها عبثي ، بل أينما حلت نفعت وانتفعت .

فلله هي .. ولله أنتِ

أتذكرك تلقائيًا دون إجهاد فكري أو تلعثم حرفي كلما سمعت ترنيمةً رائقة أغفو على جمال لفظها وحين أستيقظ أهرع إليها وأرمي بلجة الهموم في أقرب قاعٍ لايراه سواي لكنكِ شعرتِ به  !

ولطالما رددتها كثيرًا وأحببتها من حبكِ لها .

فكم أنتِ جميلة ولا تحبين إلاّ حكايا الجمال تلك التي تبوح بها أركان الحياة من كل جانب وقليلٌ ماهم !

مزيدًا مزيدًا من النجاح والتوفيق والسداد يارفيقة ، ولا أملك سوى الدعاء يبعثهُ لكِ قلبي ليصحبكِ من هنا إلى حيثُ أنتِ وستكونين .

وكم لكِ من إسمكِ نصيب يا ” هيفـــاء ” 

دمتِ كما أنتِ صاحبة الطموح الذي لا ينتهي 🙂

محبتك .

تقول هيفاء دائمًا وأبدًا : قف في الحياة .. ترى الحياة تبسمت 🙂

وتقول هيفاء بلا كللٍ ولا ملل : ومن لم يعانقهُ شوقُ الحياة .. تبخَّر في جوها واندثرْ !

وصدقت كما صدق صاحبها قبلاً أبي قاسم الشابي .

25 شوال 1430

[gigya width=”160″ height=”68″ src=”http://assets.myflashfetish.com/swf/mp3/minime.swf?myid=32034625&path=2009/10/13″ quality=”high” flashvars=”mycolor=7412c4&mycolor2=f9faf7&mycolor3=192404&autoplay=false&rand=0&f=4&vol=69&pat=0&grad=false” salign=”TL” wmode=”transparent” ]

4 thoughts on “رسائلَ مُغلْغلَة [5]

  1. ياحبيبتي يا أروى .. كلمات رائعة جدا من أخت أحبها جدا ..
    و أنا أرى الجمال فيك و في صداقتك ..
    المرء بلا طموح لن يسعد ..
    كوني دوما طموحة فأنا سعيدة جدا بك ..

    باقة ورود..

  2. أهلاً ومرحبًا هيفاء
    وأخيرًا أتيتِ 🙂
    صدقتِ ، حتى لو كان مجرد إيحاء نفسي لكنه يصنع الكثير
    بلغنا الله وإياكِ المنى

    كل الحب .

اترك رد