نقطة ولون

المدينة المتمردة !

25042006358-001

..

ممم ..

لستُ أدري هل أستطيع أن أجعل من التمرد ( شيمةً حسنة ) ؟!

حاولتُ أن أترجم هذا المعنى بشكلٍ إيجابي ، فنعم ثمّة تمرد جميل هاهنا !

أتذكرُ يومًا وكان حديثي عن ( الحب و الكره ) وقلتُ  ناقدة فيما قلت : أننا اعتدنا على أن نطلق كلمة ( أكره ) على بعض الأشياء ! لماذا لا نستغني عن هذا المعنى الغير محبذ ونستبدله بكملة ( لا أحب ) هذه الأشياء ! أو ( أحب ) ضدها ؟! .. بحيث تكون الأخيرة تستحق عدم المحبة و( الكره ) أي نستخدم مصطلح الكره في النطاق الذي يليق به  ! إن كان ولابدْ ! فقال لي أحدهم : ( أن هذا مدخل من مداخل الشيطان ) ! ولم توفق العبارة ليستوعبها مزاجي في الحقيقة ! كون أنَّ دعوتي لم تكن سلبية !

وأقيس على هذا  فأنا أحاول الآن أن أتلمس معنىَ جميلاً للـ ( تمرد ) .. قد يعجبُ البعض من تسمية اللوحة بـ ( المدينة المتمردة ) *  هذا المسمى الذي نال إعجابي ووجدته يحمل فلسفة خاصة ! ولنتأمل سويًا فهاهو الضياء يقتحمُ العاتي من أسوار الظلام الحالك وتلك الحمرة النارية كأني بها تقفُ محايدة بين الشروق والغروب . كي ترضي كلا الطرفين !

وبيت القصيد يقع في المنتصف فذاك البياض جاء عنيفًا من عالمٍ خارجي أوسع بشكلٍ خرافي وربما مخيف من هذه ( الغرفة الصغيرة ) ! ،

هذا البياض لم يكن ليكون عبثيًا وإن قلّ في الحقيقة هو السائد لا محالة ! أنا لا أفهم كيف يمكن لشمعة واحدة صغيرة جدًا أن تضيء مساحااااااات شاسعة من الظلام ؟! ولا أرغب بأن أفهم هذا ، المهم أن أستشعرُ هذا الأمر وأتلمسهُ بوجداني !

وحينَ يتمردُ الضيــــاء !

معلومات اللوحة :

*اسم اللوحة : المدينة المتمردة وهو من اختيار سماحة ( الوالد ) .

* نوعها : كانفاس باستخدام الألوان المائية وهي أول لوحة ملونة أعرضها في الشبكة .

* مقاسها : 30* 25 سـمـ

* الوقت المستغرق : لو جمعت الساعات التي استغرقتها في رسمها ستكون من 5 إلى 7 ساعات لكنها على أيام متفرقة وطالت واتسعت حتى كدت أمقتها !!

رأيكم 🙂

17 thoughts on “المدينة المتمردة !

  1. نعم هي التمرد على الظلام والخوف والكره والظلم الخ ..

    وهي رمز للايجابية والجمال.. رمز للحب والأمل ..!

    تشير لـ معنى حسن ومريــح..
    يصنع من الضيق فرج وسعــة..
    ويحبك من الظلام نافذة… بل نوافذ للأمل والعيش الرغيـــــد .!
    لأول مرة أشعر بأن الحياة تدب في لوحاتك وعلى خـُـطى كلماتك..
    عبر لون النـور ..وكأنها خيط من الشروق يغمر المكان..
    معلناً ميلاد الاشعاع الكامل وسط السماء !!

    كل يوم أشعر بأني أسعد أكثر لأنك صديقتي

    دمتِ بحب وود كبير

    ….

  2. هُنا تبدين واضحة جدًّا-على غير العادة-، هُنا استمتعتُ بالمرسوم والمكتوبِ في آن..
    بوركت خطواتكِ يا جميلة.. ()

  3. ما شاء الله تبارك الله. ذكرتني برسوماتي (بالعكس طبعا (-: )

    لكني انتبهت إلى أن سماحة الوالد حفظه الله، سمى لك أكثر من رسمة، وكانت تسمياته مرتبطة بالمدن. لا بد أن في هذا سرا أو تحليلا تحتاجين إلى استكشافه يوما.

  4. آسية ،
    أهلاً بكِ ياصديقتي ، جميلة هي قراءتكِ
    ولكن ! …. أنتِ التي تعرفني جيدًا وتبصم بالعشرة أن أروى هنا مختلفة عن أروى الواقعية 😉
    ليس شرطًا أن تكون الواقعية هي الأفضل والعكسُ صحيح
    لذلك لتذهب كل نقطة لون سقطت على الألواح وكل حرف حزين نثر على الأوراق إلى الجحيم مادام قلبي ( وسيع ) 🙂
    لا أمدح نفسي على فكرة !!
    ربما أكون عكس هذا تماماً 😉

    سعيدة بروحك هنا .

  5. صاحبة الابتسامة أو صاحبها

    🙂

    أرجوا أن أكون واضحة هذه المرة كما أشرت
    سعيدة بهذا الحضور
    شكرًا جزيلاً

  6. علي الحمدان ؛

    أخشى أن تكون رسمتي ذكرتكَ بأيام موحشة >> هذا تفسير العكس ! 🙂
    أما ملاحظتك ؛ فهي قوية ولم تخطر على بالي أبدًا
    ولا أظنها تخرج عن إطار المصادفة ؛ لكن جاري التحقيق مع سماحته لعل ثمة أمر لم أكتشفه .

    شكرًا لك

  7. الربيع الأول سراب اسمه ضوء القمر يحقٌ لكِ أن تستبدلي السراب هنا بماشئتي
    شكراً لكِ خصوصاً لتوضيح مفهوم اللوحة وماتعنيه أعوذ بالله من الشيطان الرجيم ثلاثاً 🙂

    وافر التقدير لسماحة الوالد

  8. .. ابتسم قلبي صدق .. أحب الرسمات الملونة كما سميتها أكثر من التي يستخدم فيها أقلام الرصاص ..

    أشعر وكأن اللوحات الملونة تنطق بالحياة ,,

    جميلة هي اللوحة وكذا كلماتك الممزوجة بأحساسيس تنم عن روح متفاءلة .. سعيدة ..
    إن كان يحق لي من طلب هنا .. اتحفينا بين الفينة والاخرى بجمال كهذا ..
    وامنحيه إحساسا عذبا كما فعلت هنا ..

    ليراعك تحية إكبار .. 🙂

  9. لستُ أنا .
    حياك الله ، بدءًا لم أفهم تعليقك ، لكن بعد اطلاعي على تلكم الرواية عرفت ماذا تقصد بالربيع الأول ، ومع ذلك لم أوفق في الربط بينها وبين اللوحة !
    عمومًا كما أسلفت اللوحة واضحة المفهوم على ماأعتقد.
    وأطمئنك لا يوجد ( بسم الله علينا ) في اللوحة 🙂

    شكرًا جزيلاً

  10. المدينه المتمرده -اسم اعطى الصوره خيالا واسع يدفع كل قارىء ان يعود لمشاهدة الصوره مرارا وتكرارا , وانا منهم !!! حفظ الله لك والدك الغالي -الى الامام يااروى

  11. لا شئ …
    صمتي يعبر عني في كثير من مراحل حياتي
    والآن آراه
    أكثر تعبير
    مما كان عليه
    فالجمال هنا له لجام
    كوني بخير
    وقلمك أيضاً
    كلي تقدير واعجاب بصاحبة النص

اترك رد