وقت متأخر جدا

وكانَ اليوم ( عيدُ الحب ) !!


ضمن سلسلة تأبين حلم !.
.

(10) ..

اليوم ياصديقتي .. أتم اللقاء شهره الأول !
واليوم ياصديقتي .. يتفجّر اللون الأحمر في شوارع أوروبا .. ! بل وفي كل أرضٍ وزاوية !
اليوم .. تمتليء الموائد بالشموع وأوراق الورد .. وحبات الفراولة المغطاة بالشوكولا السائحة !
.
.
لم أكن لأنتظر [ عيد الحب ] لأهنئكِ فيه ..
هكذا تزامنت الأحداث والمناسبات .. دون تنسيقٍ مسبقٍ منّا !
لم أؤمن يوماً بـ [يوم ] الحب .. فضلاً أن يكون [عيداً ] !
وحين أسجّل هذه الذكرى .. أسجلها بلغة الحب التي جمعتنا من أول خفقة ..
وستبقى تمطرنا من فيض معينها الرقراق حتى آخر رمقٍ في الحياة !
لغة الحب .. التي لطالما كتبت بحرفها المحسوس قلوب المحبين !
.
.
الحب يحتقل [بنــا ] لانحن من يحتفل [ به ] !
ذكرياتنا .. أفراحنا .. آلامنا .. أحاديثنا .. مواقفنا .. بل وحتى صمتنا ..!
كلها .. تحكي الحب ،وفي كل لحظة عشناها سوياً !
لستُ أدري !!
أيبعث قلبي عبر أثير النبض تبريكاته السعيدة .. ؟
أم يخبيء خلف أروقته ألم الشوق الذي يزداد طردياً مع توالي الأيام والسنين ..
لأشعل حينها جذوة حزني وعزائي بطول البعاد !

..

19 صفر1430

2 thoughts on “وكانَ اليوم ( عيدُ الحب ) !!

اترك رد